منتديات القيثارة ليلى مراد
اهلا و سهلا بكم في منتديات القيثارة ليلى مراد


القيثارة ليلى مراد
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ياسمين عبد العزيز طموحي أن أنافس النجوم الرجال.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انغام السعاده
ليلاوي اكثر من رائع
ليلاوي اكثر من رائع
avatar

عدد المساهمات : 149
تاريخ التسجيل : 05/08/2011

مُساهمةموضوع: ياسمين عبد العزيز طموحي أن أنافس النجوم الرجال.   الثلاثاء سبتمبر 27, 2011 4:52 pm

ياسمين عبد العزيز

طموحي أن أنافس النجوم الرجال.

شائعة وفاتي سخيفة.. والغرض منها تصفية حسابات



منها بدأت ياسمين عبدالعزيز وإليها تعود! حين ظهرت صاحبة الوجه الطفولي الذي تميز ملامحه «الشقاوة» والابتسامة البريئة في إعلانات الحلوى والشيكولاتة من خلال صديقة لوالدتها تدير إحدى شركات إنتاج الإعلانات.. لفتت أنظار المخرجين «الكاريزما» التي تطل من قسماتها وتؤكد أن حجم موهبة «البنت الشقية» أكبر بكثير من كونها مجرد وجه جميل يزين الإعلانات.. هكذا توالت العروض على ياسمين لتأخذها إلى العالم الساحر الذي عشقته إلى درجة رفضها الابتعاد عن الفن بعد زواجها من رجل الأعمال المصري محمد حلاوة..



تنقلت ياسمين بين الأدوار المختلفة بنفس الموهبة.. هي كوميديانة تفجر الضحكات في أفلام «حريم كريم» و«صايع بحر» وتؤدي مشاهد «الأكشن» الخطيرة في أفلام «قلب جريء» و«الرهينة» وفنانة استعرضية في أفلام «1/8 دستة أشرار» و«رشة جريئة». في التليفزيون دخلت قلوب المشاهدين مع دور البنت المتمردة في مسلسل «امرأة من زمن الحب» في مسرحية «كده أوكى» فاجأت ياسمين جمهورها بإمكانياتها الاستعراضية واستحقت ما قاله الكثير من أن موهبتها هي مفاجأة هذا العرض المسرحي..

عن مشوارها الفني.. ردود أفعالها تجاه الشائعات التي طالتها مؤخراً ورؤيتها للساحة السينمائية كان هذا الحوار مع «البنت الشقية» ياسمين...



تبدين اعتزازًا خاصًا بدورك في فيلم «عصابة الدكتور عمر»؟

- فعلاً والدليل رد الفعل الإيجابي الذي حققه الفيلم عند الجمهور.. وسعادتي بهذا الإعجاب لها مذاق خاص لأني حقيقي بذلت أقصى جهدي في الدور.. حتى أثناء التصوير شعرت أن أدائي مختلف وأنه يتطور مع المشاهد خصوصاً في المشهد الرئيسي أو «الماستر سين» لحظة اعترافي أمام الدكتور عمر بحقيقة مرضي النفسي.. هذا المشهد بمثابة عنصر تحول في الشخصية بكل انفعالاتها النفسية تطلب مني تركيزا شديدا حين أديته.. عموماً أنا تعاطفت مع شخصية «ريم» الفتاة الأرستقراطية المصابة بداء السرقة لكن تجربة الحب تقودها إلى مواجهة وإعادة تقييم نفسها.

إطار البطولة المطلقة كيف سيؤثر على اختياراتك في المستقبل؟

- خلال أفلام «1/8 دستة أشرار» و«حاحا وتفاحة» و«عصابة الدكتور عمر» حققت خطوات جيدة.. هي محطات تساعدني في الوصول إلى هدفي.. فأنا أحلم بأن يذهب الناس إلى دار العرض لمشاهدة ياسمين عبدالعزيز.. لكنى مازلت أبحث عن موضوع فيلم تكون فيه البطولة نسائية وأشعر أن الوقت قد حان الآن لهذه الخطوة.. رغم المشاكل التي ستواجهني.. أولها مشكلة التأليف.. معظم السيناريوهات يكتبها رجال.. بالتالي هم أقرب إلى تبني أفكارهم وقضاياهم.. لذا أفكر في الاستعانة بكاتب يقدمني في موضوع أكون بطلته الرئيسية وأنافس النجوم الرجال من خلاله.



تنافسين النجوم.. ماذا عن منافسة النجمات؟

- طموحي لا علاقة له بزميلاتي.. حلمي هو تقاسم البطولة مع النجوم الرجال بشكل متوازن بمعنى أن أقدم أفلاما أنافسهم بها.. بصراحة أدوارنا حتى الآن لا ترتقي إلى طموح الممثلة المصرية.. وأنه برغم وجود عدة محاولات ناجحة.. إلا أنها مازالت قاصرة في تقديم هموم وقضايا المرأة.. فهي مازالت بحاجة إلى المساندة في عرض مشاكلها وطموحاتها.

نجاحك في الكوميديا هل يضاعف من فرص تواجدك السينمائي؟

- هذا صحيح خصوصاً أن السينما تفتقد وجود نجمات كوميديا.. أمتلك منطقة أداء كوميدية خاصة أنافس نفسي فيها.. هذا الموضوع يعتبر أحد الأسئلة التي عجزت عن إيجاد إجابة لها.. لماذا تعجز السينما التي قدمت زينات صدقي، ماري منيب، شويكار، الراحلة سعاد نصر، عن تقديم نجمات كوميديا وكأن الكوميديا أصبحت حكراً على الرجال.

تكرار عملك مع المطرب مصطفى قمر في السينما.. هل هو بداية «دويتو» سينمائي بينكما؟

- حدوث تجانس أو «كيمياء» مشتركة بين ثنائي فني هو بالتأكيد أمر ينعكس إيجابياً على العمل... جو الود والتفاهم يعطي للعمل طابعا خاصا يشعر به المشاهد على الشاشة.. أنا سعيدة بتعاوني مع مصطفى قمر لأن السينما كسبت مطرباً نجح في تطوير أدائه التمثيلي مع كل فيلم.. أنا أحترم في مصطفى قمر اجتهاده وسعيه إلى المستوى الأفضل فنياً.



البعض يرى أن ياسمين عبدالعزيز مازالت في ذهن البعض «فتاة إعلان» ولم تنجح كممثلة في إزالة هذه الصورة؟

- ومن قال إني أريد إزالتها.. أعتز بكوني «فتاة إعلانات».. لماذا أنكر بداية شهرتي التي دخلت عن طريقها كل البيوت العربية.. ولولاها لما انتبه المخرجون إلى موهبة التمثيل عندي.. أما نجاحي كممثلة.. أترك الحكم فيه للجمهور.. فهو الأقدر على التقييم، إنما المؤكد لا توجد مجاملة في الفن.. إذا لم يقبل الجمهور على أفلام ياسمين لما تلقيت عروضا من منتجين ومخرجين.

لكنها أفلام ذات طابع بسيط بهدف التسلية.. أين ياسمين من الأفلام التي تناقش موضوعات لها ثقلها في الحياة؟

- أنا مقتنعة بالمنطقة التي وضعت نفسي فيها.. ولا أوافق أنها مجرد أفلام تسلي الجمهور.. فهي تطرح أيضاً خطوطا سياسية واجتماعية تعبر عن واقع المجتمع لكن بشكل يجذب الناس.

علينا التعامل مع الفن بمنطق إيقاع العصر في سرعته وتطوره.. ليس مناسباً الآن تقديم «طلاسم» فنية يصعب على المتلقي فك شفرتها! ثم إن الكوميديا من المجالات التي تتحمل إسقاطات سياسية واقتصادية واجتماعية خطيرة.

ماذا عن النقد الموجه للأفلام الحالية بأنها لا تصلح لصنع تاريخ سينمائي؟

- الجيل الحالي يواكب العصر الذي يعيشه.. كما فعل جيل السينما السابق.. أرى السينما المصرية بخير وتنتج أعمالاً تمتاز بمستوى فني عال.. صحيح ليس بالكم المطلوب ولكن مع مرور الوقت ستتفاعل السينما بشكل أكثر واقعية مع المجتمع الذي نعيشه. أما الانتقادات السلبية، فلا أتوقف عندها كثيراً.. لأنني لو فعلت سأظل «محلك سر» ولن أتقدم خطوة واحدة. حين أخوض أي تجربة فنية أجتهد كي أوفر لها كل عناصر النجاح.. قد لا يحالفني الحظ في بعض الاختيارات.. عندها أعيد مراجعة نفسي دون أن أنجرف إلى حالات الإحباط واليأس.. لثقتي بأني بذلت كل جهدي ولم أقصر.




كيف واجهت قسوة شائعة وفاتك التي انتشرت أخيراً؟

- أكثر ما أدهشني توقيت إثارة هذه الشائعة السخيفة وسببها.. لا أتصور أن هناك من يتمنى وفاتي وأنا تربطني علاقات زمالة طيبة مع الجميع. اللجوء إلى هذه الأساليب لتصفية الحسابات أمر بشع..

لعل أكثر ما أحزنني حالة القلق والحزن التي أصابت جمهوري.. عموماً أود طمأنتهم أني سأظل أمتعهم بفني طالما منحني الله الصحة.. ولن أخذلهم.

استقرارك الأسري أفاد ياسمين الفنانة!

- بالطبع.. أعيش حياة مستقرة ولا ينقص حياتي أي شيء يسبب لي التشتت وعدم التركيز في عملي.. أنا أدين بنجاحي وتألقي كممثلة إلى أسرتي.. أما أسعد اللحظات في حياتي هذه الأيام أقضيها مع «ياسمين» ابنتي، إذ أعادني التحاقها بالمدرسة إلى مرحلة الطفولة الجميلة.. خصوصاً عندما أساعدها في فهم دروسها ومراجعتها يومياً.. والطريف أني أستفيد معها أيضاً، لأن المناهج الدراسية اختلفت كثيراً عن قبل.

ياسمين عبدالعزيز ما الذي تقوله عن نفسها؟

صعب أن يتحدث الإنسان عن نفسه.. المقربون مني يصفوني بالبساطة.. قلبي يحمل الخير للجميع والتسامح شعاري في الحياة.. لكن أكره الظلم وأحاربه بقوة.. أنا مخلصة لعملي لأني مقتنعة أن الاجتهاد هو أساس النجاح

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمه f
اجمل ليلاوي في الدنيا كلها
اجمل ليلاوي في الدنيا كلها
avatar

عدد المساهمات : 455
تاريخ التسجيل : 24/04/2011

مُساهمةموضوع: رد: ياسمين عبد العزيز طموحي أن أنافس النجوم الرجال.   الخميس يناير 19, 2012 7:15 pm





شكرا على المقابله الجميله مع الفنانه الرائعه ياسمين عبد العزيز



شكرااااااااا انغام اجمل تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
seba alroo7
ليلاوي جديد
ليلاوي جديد
avatar

عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 26/04/2011
العمر : 29
الموقع : unknown

مُساهمةموضوع: رد: ياسمين عبد العزيز طموحي أن أنافس النجوم الرجال.   السبت يناير 21, 2012 5:29 pm

حلوة كتيلا ياسمين وبتعجبني كتير
شكرا نغومة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حنان
اجمل ليلاوي في الدنيا كلها
اجمل ليلاوي في الدنيا كلها
avatar

عدد المساهمات : 494
تاريخ التسجيل : 12/01/2012
العمر : 30
الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: رد: ياسمين عبد العزيز طموحي أن أنافس النجوم الرجال.   الأحد فبراير 19, 2012 7:01 pm

لا تعجبني وحول منافستها لرجال هل هي رجل
انها مسترجلة
هده وجهة نظر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ياسمين عبد العزيز طموحي أن أنافس النجوم الرجال.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القيثارة ليلى مراد :: فنانين و فنانات اليوم :: فنانين و فنانات اليوم :: ياسمين عبد العزيز-
انتقل الى: